الأربعاء، 1 فبراير، 2012

مجزرة بورسعيد هى الطريق الى كرسى حكم مصر


تحليل احداث مجزرة بوسعيد : غيورة القبطية 

- تحليل لماذا حدثت المجزرة تانى يوم من احداث مجلس الشعب

هل يعتقدون ان الشعب المصرى بهذه الحالة من عدم القدرة على التفكير !!! كي يسوقه مجموعة تريد ان تحكم مصر الى هاوية الهلاك لكل شباب مصر الواعد 
هل نحن لا نفكر مثلما تفكرون - و لكن صدقونى انكم مهما فكرتم لينقلب عليكم كما قلبتموها مناحة فى بيت المصريين 
تعالوا يا اخوتى النائحين على مصر أن نحلل سويا الاحداث وحدة و حدة لنتعرف معا على المجرمين الحقيقيين 
1 - تمت الانتخابات بلا اى احداث بلطجة و فى منتهى الهدوء 
2 - دخل الاخوان مجلس الشعب متابطين اذرع السلفيين 
3 - التجبر لدرجة منع اعطاء الكلمة لاعضاء المجلس من حزب الوفد لدرجة انسحابهم من المجلس 
4 - اعلان حاتم الملاح لاحتواء الاخوان للبلطجية http://www.youtube.com/watch?v=SM1PdBIt_9Y&feature=player_embedded
5 - احداث مجلس الشعب بتاريخ 2 فبراير 2012 و النتيجة اصابات
اليوم السابع
أعلنت وزارة الصحة والسكان، أن عدد المصابين فى الاشتباكات التى وقعت، مساء أمس الثلاثاء، أمام مجلس الشعب ارتفع إلى 130 حالة إصابة، تم نقل 29 منهم إلى المستشفيات، من بينهم 17 مصابا إلى مستشفى المنيرة العام، و11 مصابا إلى مستشفى قصر العينى، بالإضافة إلى نقل مصاب واحد لمستشفى قصر العينى الفرنساوى.

و لكن بالمقارنة لاصابات الاخوان المسلمين و الذي اشيع انهم اقل عدد من عدد الثوار الذين كانوا عند مجلس الشعب و لكن فيما يبدوا انهم اكثر تدربا على الاجرام و ذلك بالنسةلعدد المصابين من الثوارفى هذا الحدث اى حدث ( مجلس الشعب )
كتب- أسامة عبد السلام:
موقع الاخوان المسلمين
أكد د. محمود سعيد، مساعد مدير مستشفى المنيرة العام، أن المستشفى استقبلت مساء أمس 11 مصابًا من شباب الإخوان المسلمين الذين تمَّ التعدي عليهم أمام مقر مجلس الشعب، بالإضافة إلى صحفي يُدعى عادل إبراهيم، موضحًا أن الإصابات معظمها كدمات وجروح عرضية وكسور في الأطراف وجروح قطعية في الوجه والرأس نتاج الرشق بالحجارة والتعدي عليهم بآلات حادة.

هل لاحظتم ان عدد المصابين من الشباب الثوار بزيادة 119 مصابا 

هل هذا لا يجعلنا نفكر فى كلمات البيان الذى خرج عن الاخوان المسلمين منددا بمجزرة بورسعيد التى كانت نتيجتها اكثر من 80 شهيدا كلهم من الشباب الذى ذهب فى اجازة نصف العام ليشجع فريقه و يقضى وقت من المرح مع زملائه مودعا اهله بابسامة جميلة ليعود لهم جثة هامدة - الهذا الحد وصل الاجرام بهؤلاء المخططون للاستيلاء على الحكم بضرب الشعب بالشرطة بالجيش ليصلوا هم الى كرسى الحكم 

تعالوا نبص على بيان الاخوان و كما تقول الحكمة حفروا الحفرة ليسقطوا فيها 
1 - إن الإخوان المسلمين وقد هاتلهم أخبار المجزرة التي وقعت في إستاد بورسعيد بعد مباراة النادي الأهلي والنادي المصري، والتي راح ضحيتها أكثر من سبعين شهيدًا ومئات المصابين؛
2 -  نتيجة عدوان أثيم ليؤكدون أن ثمة تدبيرًا خفيًّا يقف وراء هذه المذبحة التي لم يكن لها أي مبرر،


الاخوان ابتدوا يوجهوا التهمة للامن - نلاحظ ان قبلها بيوم واحد كان الامن و الاخوان ايد واحدة فى ضرب الثوار عند مجلس الشعب و نتيجة لهذا كانت الاصابات 119 من شباب الثورا - و لكن لنقرأ باقى البيان ****
3 -  وإن تقاعس السلطة عن حماية المواطنين لا يمكن أن يقع تحت وصف الإهمال أو التقصير، وأن حالة الانفلات الأمني في جميع أنحاء البلاد أفرزت حالات السطو المسلح على البنوك واستسهال القتل لأتفه الأسباب، وتجرؤ البعض على التهديد بالعدوان على البرلمان 
4 - والتعدي على شباب الإخوان المسلمين الذين سعوا إلى تأمينه؛
لاحظنا هنا كلامهم عن اصابات البلطجية ( قصدى الاخوان ) و اللى كانت 11 مصاب من 130 مصاب  *** و لنكمل من البيان 

5 - الأمور التي نخشى معها أن يكون بعض ضباط الشرطة يقومون بمعاقبة الشعب على قيامه بالثورة وحرمانهم من الطغيان على الناس، وتقليص امتيازاتهم، وكذلك فإن التستر على مَن قاموا بالكوارث التي حدثت قبل ذلك في ماسبيرو، وشارع محمد محمود، ومجلس الوزراء، ونسبتها في كل مرةٍ إلى مجهولين، وبالتالي إفلات المجرمين الحقيقيين من المحاكمة والعقاب..
*** لاحظنا هنا ان الاخوان فى هذا البيان "اشاروا الى احداث ماسبيرو و شارع محمد محمود و مجلس الوزراء و هنا التهمة تحولت من الشرطة الى الجيش و اتهم قياداته بالمجرمين و ذلك فى قوله ( افلات المجرمين الحقيقيين ) و بانهم ينسبون الاحداث الاجرامية الى مجهولين 
6 -أغرى كل مَن يريد الإفساد في الأرض أن يقوم بذلك وهو آمن،
7 - كما أن شحن نفوس المشجعين الذين يطلقون على أنفسهم اسم الألتراس بالكراهية والعداء تجاه بعضهم البعض، والتعصب الذميم في تشجيع أنديتهم،  *** نلاحظ انه هنا ايضا توجه بالتهمة مباشرة الى الاتراس وو صفهم بانهم مشحونين بالكراهية و العداء و يبدوا ان الاخوان بيتكلموا عن التراس جاي من المريج مش الالتراس اللى فاز ناديه الذى يشجعه بثلاثة اهداف فى " متش المجزرة "

8 - واختلاط البلطجية بهم، وتسهيل عدوانهم على الآخرين أحد أسباب هذه المأساة 
***الاخوان هنا يبعدون عن انفسهم شبهة استخدام البلطجية و يلقونها على شباب الالتراس و ينسون الدليل الذى معنا واللينك اعلاه  و هو حديث "رجلهم حاتم "الملاح        
في حين أننا نرى أن الرياضة بطبيعتها إنما هي أخلاق وسلوك راقٍ 9  

***و هنا الاخوان اصحاب حرائق اقسام البوليس و سرقة الاسلحة من اقسام البوليس و حرق معسكرات الامن المركزى لسرقة البنزين يحذرون و يطالبون بتطبيق القانون 
إننا نحذر المسئولين من محاولات تدمير مصر أو حرقها أو هدم مؤسساتها 10  
وهي النظرية التي يتبناها البعض، ومن ثمةَ لا بد من الحزم في تطبيق القانون على الجميع دون محاباةٍ، ودون مراعاةٍ لضغوط داخلية أو خارجية، فالأمس ضرورة حياة كما الطعام والشراب.

**************** الى هنا لا يهمنى باقى البيان و لكن يهمنى ان اقول لكم انكم تساعدون الاخوان بثوراتكم فى ان يأخذوا كرسى الحكم من الحاكم العسكرى على دمائكم يا شباب لا يفكر و لا يعى الفكر الشيطانى للاخوان و تعالوا نشوف احد مصابى الاخوان ماذا قال 


وقال عبد الرحمن محمد عودة، أحد مصابي شباب الإخوان، لـ(إخوان أون لاين): "نزلت لحماية مقر مجلس الشعب خوفًا من تكرار أحداث التحرير، والتي قامت فيها تجمعات شبابية مجهولة بتحويل الميدان إلى كتلة نار باستفزازهم للجميع، وحدث ما توقعناه؛ حيث فوجئنا بهؤلاء الشباب يتدافعون نحونا أمام مجلس الشعب ويعتدون علينا بالضرب المبرح ويرشقوننا بالحجارة".
وأشار إلى أنه كان هناك ثوار حقيقيون موجودون يهتفون بتسليم السلطة لمجلس الشعب-1 - 
*** و نلاحظ انه وصف الثوار الحقيقيين هم من يطالبون بتسليم السلطة و هذا يخدم هدف الاخوان و لكنهم فى الظاهر يتمنعون كما كانوا يتمنعون قبل الثورة و قبل عزل مبارك و اما بعد الثورة كله بان و لكن الخفى الباقى هو ((كرسى السلطة ))
*** و لنكم مع تصريحات هذا الشاب الاخوانى 
2 - إلا أن مظاهرتهم استغلها أعداء الوطن بالاندساس فيها وإثارة الشغب والفوضى وافتعال أزمة دفعت الثوار- بالتعاون مع هؤلاء المندسين- إلى التعدي على شباب الإخوان الذين قاموا بفرض حوائط بشرية منظمة لحماية مقر مجلس الشعب.
-------------- 
**** و النتيجة لهذه المعركة الغير متكافئة هى اصابة 11 اخوانى من حصيلة 130 مصاب

"" و نلاحظ ان مجزرة النادى فى بورسعيد ما هى الا للتغطية على احداث مجلس الشعب التى كشفت عن ميليشيا للاخوان و هم الذين يعتدون على الشباب الثوارليوقعوا بهم هذا الكم من الاصابات و قد سمعنا تعليقات كثيرة نتيجة لهذا الحدث وهو حدث مجلس الشعب ان للاخوان ميليشيات (  مدربة ) و انهم ظهروا على السطح , و نظرا لانكشاف امرهذه الميليشيات   كان عليهم " الاخوان المسالمين " الهاء مصر فى هذا الحدث الدموى الضخم ليلصقونه بجماعة 6 ابريل مع التراس الاهلى و ايضا اتهام الامن بالتقاعس و اعتقد انهم فعلا نجحوا فى الهائنا عن ميليشياتهم بهذا الحدث الذى قل ما يوصف بانه حادث من بشاعة ابناء آوى و لكنهم فى صورة بشرية ""


و اترككم مع ما جمعته من مواقع و الذى اقتطعته و علقت عليه هنا فى  المقالة " اعلاه "
كتب- أسامة عبد السلام:
موقع الاخوان المسلمين

أكد د. محمود سعيد، مساعد مدير مستشفى المنيرة العام، أن المستشفى استقبلت مساء أمس 11 مصابًا من شباب الإخوان المسلمين الذين تمَّ التعدي عليهم أمام مقر مجلس الشعب، بالإضافة إلى صحفي يُدعى عادل إبراهيم، موضحًا أن الإصابات معظمها كدمات وجروح عرضية وكسور في الأطراف وجروح قطعية في الوجه والرأس نتاج الرشق بالحجارة والتعدي عليهم بآلات حادة.
وقال عبد الرحمن محمد عودة، أحد مصابي شباب الإخوان، لـ(إخوان أون لاين): "نزلت لحماية مقر مجلس الشعب خوفًا من تكرار أحداث التحرير، والتي قامت فيها تجمعات شبابية مجهولة بتحويل الميدان إلى كتلة نار باستفزازهم للجميع، وحدث ما توقعناه؛ حيث فوجئنا بهؤلاء الشباب يتدافعون نحونا أمام مجلس الشعب ويعتدون علينا بالضرب المبرح ويرشقوننا بالحجارة".
وأشار إلى أنه كان هناك ثوار حقيقيون موجودون يهتفون بتسليم السلطة لمجلس الشعب، إلا أن مظاهرتهم استغلها أعداء الوطن بالاندساس فيها وإثارة الشغب والفوضى وافتعال أزمة دفعت الثوار- بالتعاون مع هؤلاء المندسين- إلى التعدي على شباب الإخوان الذين قاموا بفرض حوائط بشرية منظمة لحماية مقر مجلس الشعب.
وشباب الإخوان المصابون الذين نقلوا إلى مستشفى المنيرة العام هم: سامح أحمد إبراهيم عز، وعمرو صلاح نويس حسن، ومصعب عبد الباري عبد الباسط، وإبراهيم شعبان إبراهيم، وبلال أحمد عبد اللطيف، وعثمان أحمد محمد، ومحمد حمدي محمد، والسيد محمد عبد السلام، وعلي صبحي علي، ومحمد عبد الفضيل محمد، وسعيد عبد الرحمن خليل.

http://ikhwanonline.com/Article.aspx?artid=100457&secid=211

كتبت دانه الحديدى
اليوم السابع
أعلنت وزارة الصحة والسكان، أن عدد المصابين فى الاشتباكات التى وقعت، مساء أمس الثلاثاء، أمام مجلس الشعب ارتفع إلى 130 حالة إصابة، تم نقل 29 منهم إلى المستشفيات، من بينهم 17 مصابا إلى مستشفى المنيرة العام، و11 مصابا إلى مستشفى قصر العينى، بالإضافة إلى نقل مصاب واحد لمستشفى قصر العينى الفرنساوى.

فى الوقت نفسه، تم إسعاف 60 مصابا فى العيادات المتنقلة المتمركزة بالقرب من ميدان التحرير، مع إسعاف 42 مصابا فى موقع الاشتباكات عن طريق الفرق الطبية المتنقلة، وتراوحت الإصابات بين الجروح والكسور والكدمات، نتيجة التراشق بالحجارة وزجاجات المياه، ولا توجد بينها أى إصابات خطيرة.

http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=591777


 بيان من الإخوان المسلمين بخصوص مجزرة بورسعيد

إن الإخوان المسلمين وقد هاتلهم أخبار المجزرة التي وقعت في إستاد بورسعيد بعد مباراة النادي الأهلي والنادي المصري، والتي راح ضحيتها أكثر من سبعين شهيدًا ومئات المصابين؛ نتيجة عدوان أثيم ليؤكدون أن ثمة تدبيرًا خفيًّا يقف وراء هذه المذبحة التي لم يكن لها أي مبرر، وإن تقاعس السلطة عن حماية المواطنين لا يمكن أن يقع تحت وصف الإهمال أو التقصير، وأن حالة الانفلات الأمني في جميع أنحاء البلاد أفرزت حالات السطو المسلح على البنوك واستسهال القتل لأتفه الأسباب، وتجرؤ البعض على التهديد بالعدوان على البرلمان والتعدي على شباب الإخوان المسلمين الذين سعوا إلى تأمينه؛ الأمور التي نخشى معها أن يكون بعض ضباط الشرطة يقومون بمعاقبة الشعب على قيامه بالثورة وحرمانهم من الطغيان على الناس، وتقليص امتيازاتهم، وكذلك فإن التستر على مَن قاموا بالكوارث التي حدثت قبل ذلك في ماسبيرو، وشارع محمد محمود، ومجلس الوزراء، ونسبتها في كل مرةٍ إلى مجهولين، وبالتالي إفلات المجرمين الحقيقيين من المحاكمة والعقاب.. أغرى كل مَن يريد الإفساد في الأرض أن يقوم بذلك وهو آمن، كما أن شحن نفوس المشجعين الذين يطلقون على أنفسهم اسم الألتراس بالكراهية والعداء تجاه بعضهم البعض، والتعصب الذميم في تشجيع أنديتهم، واختلاط البلطجية بهم، وتسهيل عدوانهم على الآخرين أحد أسباب هذه المأساة في حين أننا نرى أن الرياضة بطبيعتها إنما هي أخلاق وسلوك راقٍ.

إننا نحذر المسئولين من محاولات تدمير مصر أو حرقها أو هدم مؤسساتها، وهي النظرية التي يتبناها البعض، ومن ثمةَ لا بد من الحزم في تطبيق القانون على الجميع دون محاباةٍ، ودون مراعاةٍ لضغوط داخلية أو خارجية، فالأمس ضرورة حياة كما الطعام والشراب.

وفي الختام نُقدِّم خالص تعازينا لأسر الشهداء وقلوبنا تنزف عليهم دمًا، ونسأل الله أن يتغمده بوافر رحمته، وندعو للمصابين بعاجل الشفاء.

ونسأل الله أن يحمي مصر من كل سوء يُراد بها، وأن يحفظ أهلها الكرام من كل شر.

الإخوان المسلمون


في التاسع من ربيع الأول 1433 هـ الأول من فبراير 2012 

ليست هناك تعليقات: