الاثنين، 5 ديسمبر، 2011

المقالة الثانية -الهدم لعقيدة الاسلام لاقامة بقوة الفكر الالهى " الايمان المسيحى "

بنعمة ربنا يسوع المسيح اكمل موضوع الهدم للعقيدة الاسلامية لاقامة بقوة الفكر الالهى" الايمان المسيحى
و النهاردة ناوية اتكلم عن الحكمة التى نالها الملك سليمان و الحكمة اللى كانت بالكيلو - ايوة الحكمة بتاعة محمد نبى الاسلام كانت بالكيلوو الطريقة بالظبط زى ما بتحشى السندوتش و علشان تحشى السندوتش انت محتاج لسكينة علشان تشق السندوتش و ده اللى عمله يا جماعة جبريل شيطان الاسلام اقصد اله الاسلام مع محمد لما حشى له صدره و علشان محدش يفتكرنى باهزر و لا بافبرك و لا غاوية اغلس على المسلمين الجهلاء - تعالو نشوف الاول كيف نال سليمان ( نبى الله ) الحكمة و ده كتبه لينا فى سفر الملوك الاول الاصحاح 3
 5 فِي جِبْعُونَ تَرَاءَى الرَّبُّ لِسُلَيْمَانَ فِي حُلْمٍ لَيْلاً، وَقَالَ اللهُ: «اسْأَلْ مَاذَا أُعْطِيكَ». 6 فَقَالَ سُلَيْمَانُ: «إِنَّكَ قَدْ فَعَلْتَ مَعَ عَبْدِكَ دَاوُدَ أَبِي رَحْمَةً عَظِيمَةً حَسْبَمَا سَارَ أَمَامَكَ بِأَمَانَةٍ وَبِرّ وَاسْتِقَامَةِ قَلْبٍ مَعَكَ، فَحَفِظْتَ لَهُ هذِهِ الرَّحْمَةَ الْعَظِيمَةَ وَأَعْطَيْتَهُ ابْنًا يَجْلِسُ عَلَى كُرْسِيِّهِ كَهذَا الْيَوْمِ. 7 وَالآنَ أَيُّهَا الرَّبُّ إِلهِي، أَنْتَ مَلَّكْتَ عَبْدَكَ مَكَانَ دَاوُدَ أَبِي، وَأَنَا فَتىً صَغِيرٌ لاَ أَعْلَمُ الْخُرُوجَ وَالدُّخُولَ. 8 وَعَبْدُكَ فِي وَسَطِ شَعْبِكَ الَّذِي اخْتَرْتَهُ، شَعْبٌ كَثِيرٌ لاَ يُحْصَى وَلاَ يُعَدُّ مِنَ الْكَثْرَةِ. 9 فَأَعْطِ عَبْدَكَ قَلْبًا فَهِيمًا لأَحْكُمَ عَلَى شَعْبِكَ وَأُمَيِّزَ بَيْنَ الْخَيْرِ وَالشَّرِّ، لأَنَّهُ مَنْ يَقْدُرُ أَنْ يَحْكُمَ عَلَى شَعْبِكَ الْعَظِيمِ هذَا؟» 10 فَحَسُنَ الْكَلاَمُ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ، لأَنَّ سُلَيْمَانَ سَأَلَ هذَا الأَمْرَ. 11 فَقَالَ لَهُ اللهُ: «مِنْ أَجْلِ أَنَّكَ قَدْ سَأَلْتَ هذَا الأَمْرَ، وَلَمْ تَسْأَلْ لِنَفْسِكَ أَيَّامًا كَثِيرَةً وَلاَ سَأَلْتَ لِنَفْسِكَ غِنًى، وَلاَ سَأَلْتَ أَنْفُسَ أَعْدَائِكَ، بَلْ سَأَلْتَ لِنَفْسِكَ تَمْيِيزًا لِتَفْهَمَ الْحُكْمَ، 12 هُوَذَا قَدْ فَعَلْتُ حَسَبَ كَلاَمِكَ. هُوَذَا أَعْطَيْتُكَ قَلْبًا حَكِيمًا وَمُمَيِّزًا حَتَّى إِنَّهُ لَمْ يَكُنْ مِثْلُكَ قَبْلَكَ وَلاَ يَقُومُ بَعْدَكَ نَظِيرُكَ. 13 وَقَدْ أَعْطَيْتُكَ أَيْضًا مَا لَمْ تَسْأَلْهُ، غِنًى وَكَرَامَةً حَتَّى إِنَّهُ لاَ يَكُونُ رَجُلٌ مِثْلَكَ فِي الْمُلُوكِ كُلَّ أَيَّامِكَ.

و لن اعلق نظرا لان الكلام واضح جدا و هو ان سليمان فى الرؤيا لله ( الحلم ) طلب من الله ان يعطيه قلبا حكيما فهيما ليميز بين الخير و الشر ( كى يحكم بعدالة و هذا ما قاله فى العدد 9 من الاصحاح
تعالوا يا اخوتى و شوفوا محمد نبى الاسلام اخد الحكمة ازاى و محدش يضحك يا اخوِّنا علشان المسلمين بيزعلوا - بس الاول قبل ما اقولكم هو اخد الحكمة ازاى -لازم تلاحظوا انه كان تعدى سن الاربعين و لكنه فيما يبدو لسة طايش و معندهوش الحكمة و لكن يلا ما علينا خلينا نشوف هو اخد الحكمة ازاى و جهزوا السكاكين قصدى جهزوا العجول يوووووووووووووه قصدى العقول
تعالوا كمان نشوف ايه اللى قاله ابو ------ قصدى ابو البخارى
: رِوَايَة أَنَس بْن مَالِك رَضِيَ اللَّه عَنْهُ " قَالَ الْإِمَام أَبُو عَبْد اللَّه الْبُخَارِيّ : حَدَّثَنِي عَبْد الْعَزِيز بْن عَبْد اللَّه حَدَّثَنَا سُلَيْمَان - هُوَ اِبْن بِلَال - عَنْ شَرِيك بْن عَبْد اللَّه قَالَ : سَمِعْت أَنَس بْن مَالِك يَقُول لَيْلَة أُسْرِيَ بِرَسُولِ اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ مَسْجِد الْكَعْبَة أَنَّهُ جَاءَهُ ثَلَاثَة نَفَر قَبْل أَنْ يُوحَى إِلَيْهِ وَهُوَ نَائِم فِي الْمَسْجِد الْحَرَام فَقَالَ أَوَّلهمْ أَيّهمْ هُوَ ؟ فَقَالَ أَوْسَطهمْ هُوَ خَيْرهمْ فَقَالَ آخِرهمْ خُذُوا خَيْرهمْ فَكَانَتْ تِلْكَ اللَّيْلَة فَلَمْ يَرَهُمْ حَتَّى أَتَوْهُ لَيْلَة أُخْرَى فِيمَا يَرَى قَلْبه وَتَنَام عَيْنه وَلَا يَنَام قَلْبه - وَكَذَلِكَ الْأَنْبِيَاء تَنَام أَعْيُنهمْ وَلَا تَنَام قُلُوبهمْ - فَلَمْ يُكَلِّمُوهُ حَتَّى اِحْتَمَلُوهُ فَوَضَعُوهُ عِنْد بِئْر زَمْزَم فَتَوَلَّاهُ مِنْهُمْ جِبْرِيل فَشَقَّ جِبْرِيل مَا بَيْن نَحْره إِلَى لَبَّته حَتَّى فَرَغَ مِنْ صَدْره وَجَوْفه فَغَسَلَهُ مِنْ مَاء زَمْزَم بِيَدِهِ حَتَّى أَنْقَى جَوْفه ثُمَّ أَتَى بِطَسْتٍ مِنْ ذَهَب فِيهِ تَوْر مِنْ ذَهَب مَحْشُوّ إِيمَانًا وَحِكْمَة فَحَشَا بِهِ صَدْره وَلَغَادِيده - يَعْنِي عُرُوق حَلْقه - ثُمَّ أَطْبَقَهُ ثُمَّ عَرَجَ بِهِ إِلَى السَّمَاء الدُّنْيَا

شفتم بقى لزم السكينة - آدى جبريل شق صدره زى ما بتشق الرغيف الافرنجى و بعدين - راح غسله زى ما بتغسل الفرخة قبل ما تسلقها بس هو غسله صدره بمية زمزم لغاية صدره ما نضف (!!!) و بعدين جاب طشت فيه تلاتة اربعة كيلو دهب فيه تور - و بصراحة انا مفهمتش حكاية التور دى لكن حاعديها و بس تور الدهب ده كان محشى فريك يووووووووووه قصدى كان محشى حكمة و ايمان ( شكله كان لسة كافر ) و هو نبى ازاى معرفش لكن نكمل و بيقول بقى بعد ما حشاه اطبقه زى البوك الحريمى لما تفتحه و تقفله و بعدين بقى ابتدى معاه رحلة الاسراء و توتة توتة خلصت الحدوتة و اشوفكم بكرة فى حدوتة جديدة من حواديت الف ليلة و ليلة
ده موقع التفسير لسورة الاسراء علشان محدش يتهمنى بالكذب http://www.albdoo.info/quran/t-17-1-1.html
نتكلم بقى كلام جد
بصراحة انا مش ناوية اعدى الكلام ده من غير ما اطرح فيه تساؤلات وردت على و عقلى يحتاج الى اجابات تقنع ذكائى الذى اعطاه الله لى هبة كى اميز الحق عن الباطل

الحديث عن البخارى
لقد تكلم عن انه سمع ثلاثة انفار تتكلم و هو نائم فى المسجد الحرام
نلاحظ انه سمعهم و هو نائم لان كما قال فى الحديث ان الانبياء تنام عيونها و اما قلوبها تظل مستيقظة !! طبعا انا لى سؤال و هو من هم التلت انفار اللى بيشتغلوا مع جبريل و اللى حملوا محمد و هو نائم و هل هم ان ام جن ام ملائكة و اذا كانوا ملائكة فلماذا فال ( ثلاثة نفر ) لان نفر تشير الى البشر ؟ عايزة اجابة

السؤال التانى اصعب حبتين و هو عندما تولاه جبريل منهم اى اخذه منهم و قام بشق صدر محمد السؤال - ما الاداه التى استخدمها جبريل لشق صدر محمد - فهل هى سكين و اذا كانت سكين فهل تألم محمد  و اذا كان قد تألم فلماذا لم يقول لنا
تالت سؤال كيف غسل جبريل صدر محمد و جوفه بالماء و هل كما نغسل الفرخة قبل سلقها اى ستخدم نفس الطريقة ( فَتَوَلَّاهُ مِنْهُمْ جِبْرِيل فَشَقَّ جِبْرِيل مَا بَيْن نَحْره إِلَى لَبَّته حَتَّى فَرَغَ مِنْ صَدْره وَجَوْفه فَغَسَلَهُ مِنْ مَاء زَمْزَم بِيَدِهِ حَتَّى أَنْقَى جَوْفه ) و هل خطايا الانسان تغسلها المياة بلا توبة و هل التطهر من الخطايا يكون بشق الصدور و غسلها
السؤال الرابع : ثُمَّ أَتَى بِطَسْتٍ مِنْ ذَهَب فِيهِ تَوْر مِنْ ذَهَب مَحْشُوّ إِيمَانًا وَحِكْمَة فَحَشَا بِهِ صَدْره وَلَغَادِيده !!!!هل الايمان لا يأنى غير بشق الصدور و حشوها كما تحشى البطة بالفريك مثلا ( على فكرة انا مش باهزر - لكن انا باطرح تصورى و على من عنده القدرة على الشرح فليتفضل و لكن بعقلانية و يحترم ذكاء المسيحيين )و حاجة كمان هل الحكمة ايضا تكون بحشو الصدور و ما علاقة الطشت اللى احتوى على تور دهب و كيف كان محشى ايمان و حكمة
السؤال الخامس : ثُمَّ أَطْبَقَهُ ثُمَّ عَرَجَ بِهِ إِلَى السَّمَاء الدُّنْيَا - الحتة دى وقفت عند لغاديدى - ازاى بقى اطبقه - يهنى يشقه و يخرج الرئة و كل حواشى صدره و يحط مكانها الحكمة و الايمان و بعدين يطبقه كده من غير ما يخيط مكان شق الصدر

اخى المسلم انا لا اتحداك و لا اسخر من ايمانك و لا اسخر من محمد و لكنى اسخر من جهلكم و قبولكم لحكايات بلا ادلة - بلا براهين بلا شهود
- فلو قارنا الحكمة السماوية الى وهبها الله الى سليمان الحكيم ستجد انها حكمة لا يختلف عليها البشر العاقلين و هو لم يشق صدره و لكن وهبه حكمة و ذكاء كى يكون انسان عادل لانه كان قاضيا و حاكما على شعب كبير العدد و ايضا نجد انه عندما تكلم بروح الحكمة قد قال فى

 سفر الامثال الصحاح 8الذى كتبه سليمان الحكيم ( . 10 خُذُوا تَأْدِيبِي لاَ الْفِضَّةَ، وَالْمَعْرِفَةَ أَكْثَرَ مِنَ الذَّهَبِ الْمُخْتَارِ. 11 لأَنَّ الْحِكْمَةَ خَيْرٌ مِنَ الَّلآلِئِ، وَكُلُّ الْجَوَاهِرِ لاَ تُسَاوِيهَا.
12 «أَنَا الْحِكْمَةُ أَسْكُنُ الذَّكَاءَ، وَأَجِدُ مَعْرِفَةَ التَّدَابِيرِ. 13 مَخَافَةُ الرَّبِّ بُغْضُ الشَّرِّ. الْكِبْرِيَاءَ وَالتَّعَظُّمَ وَطَرِيقَ الشَّرِّ وَفَمَ الأَكَاذِيبِ أَبْغَضْتُ. 14 لِي الْمَشُورَةُ وَالرَّأْيُ. أَنَا الْفَهْمُ. لِي الْقُدْرَةُ. 15 بِي تَمْلِكُ الْمُلُوكُ، وَتَقْضِي الْعُظَمَاءُ عَدْلاً. 16 بِي تَتَرَأَّسُ الرُّؤَسَاءُ وَالشُّرَفَاءُ، كُلُّ قُضَاةِ الأَرْضِ. 17 أَنَا أُحِبُّ الَّذِينَ يُحِبُّونَنِي، وَالَّذِينَ يُبَكِّرُونَ إِلَيَّ يَجِدُونَنِي. 18 عِنْدِي الْغِنَى وَالْكَرَامَةُ. قِنْيَةٌ فَاخِرَةٌ وَحَظٌّ. 19 ثَمَرِي خَيْرٌ مِنَ الذَّهَبِ وَمِنَ الإِبْرِيزِ، وَغَلَّتِي خَيْرٌ مِنَ الْفِضَّةِ الْمُخْتَارَةِ. 20 فِي طَرِيقِ الْعَدْلِ أَتَمَشَّى، فِي وَسَطِ سُبُلِ الْحَقِّ، 21 فَأُوَرِّثُ مُحِبِّيَّ رِزْقًا وَأَمْلأُ خَزَائِنَهُمْ. ))


فالحكمة يا اخى المسلم هى اغلى من كل الجواهر و لا تاتى بغير ذكاء لان الحكمة تسكن الذكاء و بدون الذكاء لن تكون حكيما وبدون الحكمة لن تميز الله الحق

ليست هناك تعليقات: